وزير المعارف والعدل منير العجلاني مع الكاتب السوري سامي مبيض في بيروت في 1 تموز 1997

المشاهدات: 45115


مصدر الصورة: Syrianhistory.com Archive

منير العجلاني (1914-2004) هو سياسي سوري ولد في دمشق ودرس في جامعة السوربون. أنتخب نائباً عن دمشق عام 1932 وأعيد انتخابه في الأعوام 1936 – 1943 - 1947 – 1949 – 1954. عمل أستاذاً في كلية الحقوق في الجامعة السورية وألف العديد من الكتب عن القانون الدستوري ما تزال تدرس حتى اليوم. أصبح العجلاني مديراً للقصر الجمهوري في عهد عمه والد زوجته الرئيس تاج الدين الحسني عام 1941 وكان أول وأخر وزير للرياضة والشباب في سورية عام 1941. عين وزيراً للعدل والمعارف في عهد الرئيس شكري القوتلي وكان محامي الإدعاء في محاكمة قتلة الزعيم الوطني عبد الرحمن الشهبندر عام 1940. امر مدير المكتب الثاني عبد الحميد السراج بإعتقال العجلاني عام 1956 بتهمة التأمر مع العراق لقلب نظام الحكم في دمشق الموالي للرئيس جمال عبد الناصر. رافع العجلاني عن نفسه أمام المحكمة العسكرية المنعقدة في جامعة دمشق ولكنه حكم بالإعدام. تم تخفيف الحكم بعد تدخل الرئيس القوتلي وبقي العجلاني في السجن حتى عام 1961 أي بعد انهيار الوحدة السورية المصرية. غادر سورية الى لبنان وثم الى السعودية حيث عمل مستشاراً لكل من الملك سعود وفيصل وخالد وفهد. توفي في الرياض عام 2004. أخذت هذه الصورة للعجلاني خلال اجراء لقاء مطول معه نشر في كتاب "سياسة دمشق 1920-1946" للكاتب سامي مبيض عام 1998.