الصحفي الفلسطيني محمد علي الطاهر في ضيافة صديقه الرئيس شكري القوتلي في دمشق سنة 1957

المشاهدات: 4370


جمعت القوتلي والطاهر صداقة قديمة منذ تواجدهما في مصر خلال العشرينيات. كان القوتلي منفي حديثاً بسبب معارضته للانتداب الفرنسي ومحكوم بالاعدام في سورية من قبل سلطة الانتداب. وكان الطاهر موجود في مصر كصاحب جريدة الشورى الداعمة لحركات التحرر في الوطن العربي. جاء الطاهر الى دمشق بعد قيام ثورة 23 يوليو في مصر وحل ضيفاً على صديقه القديم بعد اعادة انتخاب القوتلي رئيساً للبلاد سنة 1955. من أرشيف المرحوم محمد علي الطاهر www.eltaher.org